فتح مسابقة توظيف للأساتذة السنة المقبلة

وزارة التربية طلبت رخصة استثنائية من الوظيف العمومي لتمديد استغلال القوائم الاحتياطية

 الاكتفاء هذه السنة باستدعاء المتخرجين من المدارس العليا للأساتذة

طلبت وزارة التربية من الوظيف العمومي منحها رخصة استثنائية لتمديد استغلال القوائم الاحتياطية إلى غاية ديسمبر 2019.

في انتظار تنظيم مسابقة توظيف الأساتذة بعنوان سنة 2020.
وحسب المعلومات المتوفرة لدى «النهار»، فإنه خلال هذه السنة ستكتفي وزارة التربية بالمتخرجين من المدارس العليا للأساتذة.
إضافة إلى الناجحين في القوائم الاحتياطية، وهذا إلى غاية حساب المناصب الشاغرة الخاصة بالدخول المدرسي 2020-2021.
وتشير المعلومات إلى أن الوظيف العمومي وافق على طلب وزارة التربية.
القاضي بتمديد استغلال القوائم الاحتياطية، مع الحرص على فتح المناصب المالية بداية من السنة القادمة.
وحسب الإحصائيات المقدمة من طرف الوزارة، فإن عدد الأساتذة المتخرجين من المدارس العليا للأساتذة يتراوح بين 5 آلاف و6 آلاف أستاذ.
في الوقت الذي تحتاج فيه الوزارة عددا أكبر لسد المناصب الشاغرة. للإشارة، بلغت نسبة نجاح فئة أساتذة التعليم الابتدائي في مسابقة التوظيف.
التي نظمتها وزارة التربية الوطنية خلال السنة الماضية 38,36 من المئة، أي ما يعادل 121.954 أستاذ، في حين بلغ عدد المناصب المفتوحة 3.378 منصب.
أما بالنسبة للناجحين في مسابقة التوظيف الخاصة بالطورين المتوسط والثانوي لسنة 2017.
فكانت وزارة التربية قد نظمت مسابقة لتوظيف 10009 منها 4759 منصب بالنسبة لرتبة أستاذ التعليم الثانوي و5250 لرتبة أستاذ التعليم المتوسط.
وحسب الوزارة، فإن القطاع سيراعي في عملية التوظيف عامل الاستحقاق والترتيب في أرضية التوظيف.
حيث سيتم اللجوء إلى القائمة الوطنية بعد استغلال القائمة الولائية المسجلة في أرضية التوظيف لسنة 2017.
وحسب توزيع الاختصاصات، فإن مادتي الرياضيات والفيزياء تعتبران من بين أكثر المناصب المطلوبة في التعليم الثانوي.
حيث بلغ في مادة الرياضيات 764 منصب، تليها العلوم الفيزيائية بـ645 منصب.
بينما حدد عدد المناصب في هاتين المادتين في التعليم المتوسط بـ1128 منصب بالنسبة لمادة العلوم الفيزيائية و971 بالنسبة لمادة الرياضيات.
مصدر

Reactions

إرسال تعليق

0 تعليقات